23 August 2017
English Arabic

مكافحة داعش- رسالة إلى الرئيس هولاند: يجب ألا يتضمن إيران

Tuesday, 16 September 2014 15:58


 
15 سبتمبر 2014
فخامة فرانسوا هولاند
رئيس جمهورية فرنسا
قصر الاليزه – باريس
 

السيد الرئيس
بودي أن أتمنى النجاح والموفقية لجهود فخامتكم وجهود الحكومة الفرنسية لمحاربة الارهاب في العراق وسوريا والمؤتمر القادم بباريس.
اني وزملائي نمتلك 10 أعوام من التجربة فيما يتعلق بالوضع في العراق واني أعتقد أن الوقت مناسب لالفت نظر فخامتكم الى حقيقة أنه بلاشك أن تكوين وعلى الأقل توسع داعش هو حصيلة عمل النظام الايراني والحكومات الصنيعة له في سوريا والعراق وجرائمهم اللاانسانية ضد أبناء هذين الشعبين خاصة السنة.
ان سكوت وتقاعس الغرب لاسيما أمريكا تجاه حمام الدم البشع في سوريا ودعمهم لديكتاتورية المالكي قد عزز هذا التطرف أكثر من ذي قبل وحاليا فان أي حرب ضد داعش لن تأتي بالنتيجة المرجوة ما لم يتم نفي الفاشية الدينية الحاكمة في ايران وتدخلاتها في العراق وسوريا.
هناك تقارير تؤكد أن النظام الايراني تم توجيه الدعوة له للمشاركة في مؤتمر باريس مما يثير القلق أيما اثارة كون اشراك النظام الايراني في محاربة داعش سيضاعف أبعاد الكارثة. الواقع أن نوري المالكي وطيلة 8 سنوات مضت قد أوصل العراق بسياساته الطائفية والقمعية وانتهاك منظم لحقوق الانسان وتهميش السنة وابادتهم الى شفا الحفرة الحالية. انه كان يعمل مباشرة وبأمر من النظام الايراني والجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس الارهابي. انه سلط الميليشيات المجرمة من أمثال العصائب وكتائب حزب الله وبدر حيث رسميا يعلنون أنفسهم أتباع الخامنئي زعيم النظام الايراني و جزءا من قوات الحرس وفيلق القدس الايراني على الشؤون الأمنية والعسكرية وحتى الكثير من المؤسسات السياسية والاقتصادية.
ومع الأسف اليوم وفي كثير من الأوقات وعلى أرض الواقع بعد القصف الأمريكي فهذه الميليشيات التابعة للنظام الايراني يحلون محل داعش على الأرض ويجعلون المواطنين المضطهدين يواجهون الاغتيالات وأعمال العنف.
وحقا قال هنري كيسينجر يوم 6 ايلول/سبتمبر في مقابلة مع (NPR): أنا أعتبر إيران مشكلة أكبر من داعش. داعش هو مجموعة من المغامرين مع أيديولوجية عدوانية جدا. ولكن عليهم أن يفتحوا أكثر على مزيد من الأراضي لكي يصبحوا حقيقة استراتيجية دائمة. و أعتقد أن الصراع مع داعش - كما هو مهم - هو أكثر سهولة من مواجهة إيران.
صحيفة واشنطن بوست نقلت يوم 10 سبتمبر / ايلول عن خبراء عديدين في المنطقة وأشارت الى "المخاوف العربية بشأن توسيع النفوذ الإيراني في أماكن أخرى في المنطقة، بما في ذلك اليمن ولبنان والبحرين".

واستنتجت: «من الناحية الاستراتيجية فان الدولة الاسلامية لا تشكل تهديدا استراتيجيا على الدول الخليجية كما تشكل ايران».

وكتبت صحيفة نيويورك تايمز 11 ايلول/سبتمبر تقول :
خوف اسرائيل " هو أن الإيرانيين يضعون أنفسهم على الجانب نفسه من مكافحة داعش مثل الولايات المتحدة، وذلك كوسيلة ضغط لانتزاع تنازلات من الرئيس ..." يوفال شتاينتز وزير الشؤون الاستراتيجية الاسرائيلي قال ان الدولة الاسلامية مشكلة منذ خمس سنوات، " بينما "ايران نووية هي مشكلة لمدة 50 عاما""مع تأثير أكبر بكثير." وقال ذلك قبل ساعات قليلة من خطاب السيد أوباما للأمة مساء يوم الاربعاء، وذلك باستخدام ISIL وهي عبارة مختصرة تستخدمها ادارة اوباما لوصف مجموعة سنية متطرفة.

اننا نعتقد أن فرنسا وشخصكم تقدرون أن الحرب ضد الارهاب لا يمكن أن ينتهي الى النجاح الا وأن نتصدى قبله للديكتاتورية الدينية في ايران.

مع الاحترام
استرون استيفنسون
رئيس لجنة العلاقات مع العراق في البرلمان الاوربي (2009-2014) و رئيس الجمعية الاوربية لحرية العراق (ايفا)

http://eu-iraq.org/index.php/press-releases/item/260-fight-against-isis-letter-to-president-hollande-iran-must-not-be-included

قناة التغيير تجري مقابلة مع ستروان ستيفنسون رئيس الجمعية الأوروبية لحرية العراق حول تواجد تنظيم داعش في الأراضي العراقية

 
مقابلة مع «ستروان ستيفنسون» رئيس الجمعية الأوروبية لحرية العراق ...

  للمزيد

إيران تتهم تركيا بتسهيل مرور الدواعش

إيران تتهم تركيا بتسهيل مرور الدواعش...

العراق: العثور على جوازات سفر مع قتلى داعش تحمل تأشيرات إيرانيةكشف مسؤول عسكري ع...

تعيين ايرج مسجدي، مجرم حرب، سفيرا لإيران في العراق

تعيين ايرج مسجدي، مجرم حرب، سفيرا لإيران...

بيان صحفي - للإعلان الفوري - 15 مارس 2017 تعيين ايرج مسجدي، مجرم حرب، سفيرا لإي...